اتحاد غرف التجارة السورية

طوني بيتنجانة: معامل زيت الصويا تبيع بأقل سعر ممكن..!؟ ولا مبرر للاستيراد

21

11 تشرين الثاني 2020

قال عضو لجنة التصدير المركزية في اتحاد غرف التجارة السورية الصناعي طوني بيتنجانة إن إنتاج سورية من زيت الصويا يزيد عن حاجة الاستهلاك المحلي وهنالك معامل للعصر متوقفة حالياً لعدم وجود طلب وبالتالي لا مبرر لدراسة استيرادها، وأما مادة الشورتينغ فيمكن استيرادها حصراً كمخصصات صناعية للمعامل مع حماية المنتج المحلي للمادة.

وبيّن أن المعامل الوطنية تعاني من مشاكل كبيرة نتيجة صعوبة استيراد المواد الأولية والتحويلات المالية وارتفاع أسعار حوامل الطاقة بفعل الحصار الاقتصادي، ومع ذلك فهي لم تتوقف عن العمل على مدى السنوات الماضية واستمرت بالبيع بأقل سعر ممكن ، كما أن هنالك استثمارات جديدة بكلف عالية تستعد لدخول الإنتاج منها معمل للشورتينغ.

وأكد بيتنجانة أن الاستثمار في المنتج الزراعي يجب ان يكون له الأولوية في الفترة الحالية وهو الاستثمار الانجح في سورية مع توفر المادة الأولية محلياً، كما انه يجب تفعيل الادخال المؤقت لبعض المواد الزراعية كالعدس والقيام بجرشها وتعقيمها وتغليفها بطرق حديثة ومن ثم إعادة تصديرها وهو ما يجعل من سورية مركز عالمي للصادرات الزراعية، وأضاف بأن كل مليار دولار من الصادرات الزراعية قادر على توفير 3 مليون فرصة عمل.

وأشار إلى أهمية السوق الصيني لبعض المنتجات الزراعية السورية وخاصة زيت الزيتون حيث أصبحت الصين من اكبر المستورين العالميين لهذه المادة، وتسعى عدة شركات سورية للتصدير لهذا السوق وبعض منها باشر بذلك ويجب العمل على دعم هذا الامر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.