اتحاد غرف التجارة السورية

شركة متاجر بيع التجزئة JCPenney الأمريكية تستكشف وضع نفسها تحت الإفلاس

206

 

16 نيسان 2020

تدرس شركة المتاجر JC Penney  الأمريكية احتمال وضع نفسها تحت قانون الحماية من الإفلاس بعد أن أجبرت جائحة الفيروس التاجي أكثر من 850 متجر تابع لها على الإغلاق المؤقت، وانعكس الأمر سلباً على خطط التوسع الخاصة بالشركة.

وقالت مصادر إن الشركة التي يقع مقرها في ولاية تكساس: ليس لديها إمكانية الحصول على ما يكفي من السيولة للبقاء على قيد الحياة في الأشهر المقبلة، وحتى مع انخفاض الإيرادات بسبب إغلاق المتجر.

وأضافت أنها تفكر في ايداع نفسها تحت الحماية من الإفلاس كوسيلة لإعادة تمويل موجوداتها غير المستدامة وتوفير الأموال على مدفوعات الديون التي تلوح في الافق والتي تشمل نفقات فائدة سنوية كبيرة.

وقالت مصادر من الشركة: لم نتخذ أي قرارات نهائية بشأن كيفية معالجة الوضع المالي المتوتر، وندرس مطالبات الدائنين.

وألقى تفشي الفيروس التاجي الجديد تداعيات مؤلمة على خطط الشركة، وقالت المصادر إن الشركة التي يبلغ عمرها 118 عاماً، والتي اضطرت إلى تسريح بعض موظفيها البالغ عددهم 85000 تقريبًا وخفض الإنفاق، تفكر الآن في تخطي مدفوعات الديون التي تلوح في الأفق وتقديم طلب إفلاس لمعالجة ديونها، ولا يزال نشاطها عبر الإنترنت قيد التشغيل، على الرغم من أنه لا يساهم في نصيب الأسد من مبيعات الشركة.

ولقد دق تفشي الفيروس التاجي مشغلي المتاجر التقليدية وتجار التجزئة الآخرين الذين اضطروا إلى إغلاق أبوابهم أمام الزبائن للحد من انتشاره، وكانوا يعانون بالفعل مع تحول المستهلكين إلى التسوق عبر الإنترنت، قبل أن يصيب الفيروس التاجي أكثر من نصف مليون أمريكي، ما أدى إلى أكثر من 23000 حالة وفاة.

وأفادت رويترز هذا الأسبوع أن Macy’s أكبر مشغل للمخازن في الولايات المتحدة من حيث المبيعات، قد عينت مستشارين في بنك الاستثمار Lazard وشركة المحاماة Kirkland & Ellis لاستكشاف الخيارات بما في ذلك التمويل الجديد.

وفي الأسبوع الماضي، قالت شركة نوردستروم إنها اقترضت 600 مليون دولار مقابل عقاراته.

كما ان مجموعة نيمان ماركوس، وهي شركة أخرى تعمل في المتاجر، تعمل على تعزيز الاستعدادات للإفلاس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.