اتحاد غرف التجارة السورية

فرص للاستثمار الصيني في الإعمار

538

حمص- نزار جمول
تناول لقاء محافظ حمص طلال البرازي مع وفد جمعية الرابطة الصينية العربية برئاسة شون يونغ فرص الاستثمار للشركات الصينية التي ستدعم مرحلة إعادة الإعمار. واعتبر البرازي أن العلاقات السورية الصينية العريقة تنطلق أهميتها من كونها تربط البلدين بصداقة متينة، وبيّن أن واقع المحافظة بعد تحرير حي الوعر وإخلاء مدينة حمص من كل المظاهر المسلحة أصبح طبيعياً، من خلال المزايا الجغرافية والاقتصادية التي تملكها حمص كبيئة استثمارية متنوعة وغنية. واستعرض البرازي واقع المدينة الصناعية في حسياء مؤكداً النيّة لإنشاء مدينة صناعية جديدة في المحافظة مع سيادة الأمن والاستقرار، مشيراً إلى استعداد المحافظة للتعاون التام مع الجانب الصيني بالتنسيق مع الحكومة السورية وفقاً لبرامجها المقرّرة في مجال الاستثمار من قبل الشركات الصينية.
وأكد يونغ تشجيع الشركات الصينية للاستثمار في سورية وحمص خاصة من أجل المساهمة في إعادة الإعمار، مشيراً إلى قدوم العديد من مدراء الشركات الصينية في مجالات صناعة الأبنية المسبقة الصنع والزجاج وحفظ وتغليف الأدوية والتبريد وصناعة السيارات الثقيلة وغيرها، وأشار يونغ إلى أن الجانب الصيني سيشارك في الدورة 59 لمعرض دمشق الدولي، وستكون هذه المشاركة فرصة لبحث فرص الاستثمار في سورية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.